من تماوج القمح تحت نسائم الربيع
ومن كسل الحقول في ظهيرة في ذاك الربيع
من غفوة في ظل بارد في أحلى فناء
ومن قهوة في صباح غارق بالندى والصداح
من سهرة لا يملّها القلب في أحلى شتاء
حيث السماء يملأها ضجيج الرعد وتكسرها خيوط البرق
حيث السواقي تحفر الدروب المهملات
حيث الليالي في قرانا تشبه الأحلام من فيض الجمال
اشتقت إليك بكل أشواق السجين إلى لمح الفلاة
اشتقت إليك يا جريحاً ما أعطوه شربة ماء
اشتقت إليك يا سيد الأوطان وواسطة العقد من البلدان
اشتقت إليك متى أراك وأرعى سماك

صباح الامل والتفاؤل ..

نزار الباشا رابط الخبر على شبكة أخبار إدلب http://www.facebook.com/photo.php?fbid=496518160358344&set=a.245390442137785.70045.245325925477570&type=1